Menu
Close

رزان زيتونة، ووائل حمادة، وسميرة خليل، وناظم حمادي

المهنة

ناشطون في مجال حقوق الإنسان

المكان

مجهول|غير معروف

اّخر ظهور

في مكتب مركز توثيق الانتهاكات في سوريا

العمر والوضع الاجتماعي

مختلط

Report

رزان زيتونة ووائل حمادة وسميرة خليل وناظم حمادي هم مجموعة من الناشطين السوريين السلميين، وعملوا جميعاً في مركز توثيق الانتهاكات، وهو عبارة عن منظمة غير حكومية ترصد انتهاكات حقوق الإنسان في سوريا. وحُرم الناشطون الأربعة من حريتهم عقب تعرضهم للاختطاف من مقر المركز بدوما في الغوطة الشرقية الواقعة تحت سيطرة جماعات المعارضة المسلحة. وانقطعت أخبارهم منذ اختطافهم مساء يوم 9 ديسمبر/ كانون الأول 2013. وأنكرت أقوى الجماعات في المنطقة حينه، وهي جماعة جيش الإسلام، أي ضلوع لها في الجريمة، ويظهر أنها لم تبذل جهوداً تُذكر من أجل التحقيق في مصير الناشطين الأربعة.

وسبق لرزان زيتونة، وهي محامية مختصة في حقوق الإنسان، العمل بشكل كبير على قضايا سجناء الرأي، وغيرهم من السجناء السياسيين، وتُعد من الناشطات اللاتي لهن باع طويل في مجال حقوق الإنسان. وأما وائل حمادة، فهو مدافع نشط عن حقوق الإنسان. وكان ناظم محامياً وشاعراً وناشطاً في حقوق الإنسان، وأما سميرة خليل فكانت ناشطة سياسية ومدافعة مرموقة عن حقوق الإنسان، وسبق لها وأن كانت سجينة سياسية لدى الحكومة السورية ما بين عامي 1987 و1991.

Attachments

And thousands more…

These are the reports of only some of the disappeared. Check this page regularly for new reports.

See the evidence